بلدية القريات تفتح مشتلها للأهالي


بلدية القريات تفتح مشتلها للأهالي



جوف - القريات :

استكمالا لبرنامج “شركاء لمدينة أجمل” والتي تنفذه بلدية محافظة القريات والذي يهدف لنشر ثقافة الاهتمام بتجميل المدينة من قبل كل الشركاء في التنمية بحيث تشمل سكانها وإداراتها ومؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص . وضعت بلدية المحافظة آلية للاستفادة من مشتل البلدية لتجميل وجهات منازل المواطنين بالمحافظة وفق خطة والية لاستفادة جميع أهالي المحافظة منها .

وعن الآلية التي ستنفذها البلدية أوضح  المهندس. علي بن قائض الشمري رئيس بلدية محافظة القريات  , انه يتم على حسب التقسيم المعمول به من قسم الحدائق والتجميل لمدينة القريات إلى ٥ مناطق عمل يشرف مهندس زراعي على كل منطقة فيكون التنسيق مع السكان كل مهندس حسب منطقته و يتم التقدم للقسم ( الحدائق ) من قبل الساكن الذي يرغب بتجميل واجهة منزله ابتداء من تاريخ ٥ محرم ١٤٣٧ وفق نموذج طلب ويحال لمهندس المنطقة للتأكد من جاهزية الموقع للزراعة وتجهيز الأحواض وأسلوب الري و يحدد المهندس المختص موعدا للخروج للمشتل واختيار الأنواع المناسبة للزراعة بالتنسيق مع المستفيد والبدء بالزراعة حيث تم تخصيص يوم عمل من كل أسبوع لكل منطقة .

مبين ان  البدء بالزراعة ابتداء من تاريخ  ١٩ محرم ١٤٣٧ حتى يتسنى لقسم الحدائق تأمين المشتل بالأشجار المناسبة للزراعة على واجهات المنازل مشيرا انه سيتم إعطاء الأولوية في المرحلة الأولى للمناطق المخططة المسفلتة والمرصوفة وعلى الواجهات الخارجية للمنازل وسوف يتم تقييم التجربة بعد ٣ أشهر من تطبيقها بإذن الله ،

مضيفاً انه تأتي مبادرة بلدية محافظة القريات بفتح المجال للاستفادة من المشتل في تجميل واجهات المنازل لتعزيز مفهومي:  المشاركة المجتمعية وتحسين الصورة البصرية للمدينة ، فبلدية محافظة القريات على قناعة تامة بأن المدينة الجيدة هي التي يشارك أهلها في بنائها بل إن نجاح أي مدينة إنما هو بمشاركة سكانها في تنميتها وإدارتها ، ‏كما أن تحسين الصورة البصرية للمدينة يجب ألايقتصر على الأعمال الفنية فقط كالمجسمات مثلا وإنما يجب أن يشمل كل ماتشاهده العين من واجهات ولوحات وأثاث شوارع فمساهمة كل صاحب منزل في تجميل واجهة منزله يجعل المدينة مع الوقت حديقة غناء .

‏مؤكداً ان بلدية محافظة القريات – ولله الحمد – عقدت العزم على الشراكة مع المواطن وأنه هو أساس التنمية وشريك فيها بل يبقى هو الأساس ونحن الداعم والمساند .

الجدير بالذكر انه تأتي مبادرة بلدية محافظة القريات امتدادا لمبادرات هي الأولى من نوعها على مستوي البلديات بالمملكة .


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *