سكاكا تسجل أعلى معدلات القتل عمد والسرقة بالسعودية


سكاكا تسجل أعلى معدلات القتل عمد والسرقة بالسعودية



جوف - سكاكا :

 

سجلت مدينة سكاكا في منطقة الجوف أعلى معدلات القتل العمد والسرقات في المملكة العربية السعودية , حسب ما جاء في مؤتمر صحافي حول التقرير السنوي عن معدلات الجريمة لعام 1436هـ للناطق الأمني باسم وزارة الداخلية اللواء منصور التركي .

جاءت المعدلات حسب ما أعلن أمس حث بلغت جرائم القتل العمد أعلى معدلاتها في محافظة سكاكا بمعدل (1.5) جريمة لكل مائة الف من سكانها ، يليها الرياض بمعدل (1.34) جريمة .

وبلغت جرائم السرقة من المنازل أعلى معدلاتها في محافظة سكاكا بمعدل (50.59) جريمة لكل مائة ألف من سكانها، تليها محافظة ينبع بمعدل (38.25) جريمة .

وبلغت جرائم السرقة من المحلات أعلى معدلاتها في محافظتي سكاكا والجبيل وذلك بمعدل (31.1) جريمة لكل مائة ألف نسمة من سكان كل منها.

وتبلغ جرائم السرقة من السيارات أعلى معدلاتها في محافظة سكاكا بمعدل (19.5) جريمة لكل مائة ألف من سكانها، تليها محافظة الجبيل بـ(14.4) جريمة .

وبلغت جرائم الإعتداء على الممتلكات أعلى معدلاتها في محافظة ينبع بمعدل (47) جريمة لكل مائة ألف من سكانها يليها محافظة سكاكا بمعدل (40.1) جريمة .

وزاد في مؤتمر صحافي حول التقرير السنوي عن معدلات الجريمة لعام 1436ه أن المملكة تحتل المرتبة 36 في الجريمة عالميا حسب المؤشرات من 147 دولة، وتقييم المملكة حسب درجة سلم السلامة الدولي 111 نزولا.

 

وأكد اللواء منصور التركي أن 95% من الجرائم المئة ألف نفذها سعوديون‘ وأن كافة الجرائم هي محط اهتمام الدولة، وتعمل الوزارة على وجود مرصد وطني للجريمة وسنضع فيها الجرائم مع أخذ كل جريمة في عين الاعتبار، وتأتي هذه الخطوة من منطلق الباب المفتوح.

وأشار الناطق الأمني إلى أن 70% من الجرائم المرتكبة تم مباشرتها من قبل الأجهزة الأمنية والقبض على الأشخاص المرتكبين لها. كما أن الحملة التصحيحية للعمالة الوافدة ساهمت في خفض نسبة الجريمة.

وقد علق على الإحصائيات المعلنة عضو هيئة التدريس بجامعة الجوف والاستشاري الأسري الأستاذ بسام الرشيد في عدد من التغريدات على حسابه في تويتر واصفاً هذه الإحصائية بالمرعبة تتحملها كل المؤسسات الاجتماعية بالمنطقة , وزاد : نتيجة منطقية لإنعدام المؤسسات التطوعية بالمنطقة ، وقصور دور المؤسسات الحكومية وفي مقدمتها جامعة الجوف , أين دور الجامعة والمؤسسات الحكومية والمجالس الشبابية ، والجمعيات الثقافية ! , لا تتوقع من مجتمع يكثر فيه الفقر والبطالة وانعدام اللجان التنموية ومؤسسات خدمة المجتمع إلا مثل هذه النتائج.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *