الشيحة : 3.5 مليار لربط القريات بالشبكة العامة للكهرباء بالمملكة


وقف على أسباب الأعطال..ونفى سبب انقطاع التيار بتهالك شبكة التوزيع

الشيحة : 3.5 مليار لربط القريات بالشبكة العامة للكهرباء بالمملكة



جوف - القريات :

 

كشف الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للكهرباء المهندس زياد بن محمد الشيحة ، ربط القريات وطبرجل مع الشبكة العامة للكهرباء بالمملكة عن طريق الجوف وتبوك ووعد الشمال، قبل حلول صيف 2016، مبينًا أنه تم رصد ميزانيه لها قرابة 3.5 مليار وجارٍ العمل بها وتنفيذها حاليًا.

وقال في حديث لجريدة المدينة التي نقلت من خلاله تساؤلات أهالي القريات للشيحة بأن المولدات الكهربائية بالقريات هي رجيع من كهرباء الشرقية وهي مستخدمة في السابق، نفى الشيحة ذلك ، مؤكدًا أن المولدات حديثة، وأنها على أحدث طراز موجود بالعالم، مقدمًا اعتذاره لأهالي القريات قائلاً: إنهم أهلنا وما يصيبهم يصيبنا، وبأنهم في الكهرباء يجتهدون ولربما تكون هنالك أخطاء تقنية وأخطاء بشرية وهذا أمر وارد جدًا.

وفي نهاية حديث الشيحة طالب الإعلام أن يبين الحقيقة للمواطنين وأن يستقي المعلومة من مصدرها الحقيقي، مؤكدًا بأن العاملين بالسعودية للكهرباء هم من الشعب والشفافية عنوان عملهم ويعملون من أجل تقديم خدمة ممتازة للمواطن كأقل تقدير له.

وكان الشيحة وكبار القياديين بالشركة السعودية للكهرباء، قد وصلوا أول من أمس على متن طائرة خاصة للوقوف شخصيًا على الانقطاع الحاصل في محافظة القريات، وتوجهوا بصحبة مدير محطة مطار القريات سليمان الثبيتي والمهندس عدنان العبدلي مدير شركة الكهرباء بالجوف ومسؤولي الكهرباء بالقريات لموقع الماس الكهربائي بالإضافة لزيارة محطة التوزيع والمولدات المتضررة.

وشرح العبدلي للشيحة أسباب انقطاع التيار وخروج عدد من المولدات عن السيطرة مما أدى لانقطاع الكهرباء عن محافظة القريات ومحافظة طبرجل المربوطة بكهرباء القريات.

وفي حديث مع الرئيس التنفيذي الذي أكد في حديثه أن وجوده هنا ما هو إلا استشعار منه للمسؤولية وتنفيذ لتوجهات ولي الأمر -يحفظه الله- مؤكدًا بأنه يسعى هو وكل العاملين في الشركة السعودية للكهرباء لتقديم خدمة أفضل خالية من الانقطاعات. مبينًا أن الانقطاع وارد في الدوائر الكهربائية وليس فقط حصريا على السعودية بل حتى في دول العالم المتقدمة.

في الوقت الذي أوضح مصدر بأن سقوط خط 13.8 من شبكة التوزيع تسبب في حريق ثلاث مغذيات في محطة نقل وتحويل الطاقة بالقريات. مبينًا بأن شبكة التوزيع بمحافظة القريات قديمة جدًا ويعود عمرها لأكثر من خمسين عامًا وهي تشكل خطرًا ورداءة في الخدمة مما جعل الأهالي يعانون من انفصالات في خدمة التيار الكهربائي بشكل متكرر من حين إلى حين وقطع التيار للكهربائي كاملا ” back out” مرتين في أقل من أسبوع.

وتلقت محطة القريات مساندة من السعودية للكهرباء بالجوف وحائل وكان من أبرز الحاضرين كل من المهندس وليد الزامل مدير إدارة النقل في حائل والشمال والمهندس فايز بن عبدالله الشراري مدير صيانة أصول النقل بالشمال الشرقي.

وطالب الكثير من أهالي القريات بوجود مصدر آخر للتغذية للحيلولة من انقطاعات التيار الكهربائي المتكررة.

بينما طالب الكثير من أهالي القريات باستبدال شبكة التوزيع في القريات لا سيما أن ميزانية الكهرباء ضخمة وتجد عناية خاصة من لدن خادم الحرمين الشريفين ولا سيما أن القريات كتكلفة تغير الشبكة أو تحديث قرابة 70 % من الشبكة المتبقية تقارن تقديرًا بتكلفة تحديث أو انشاء شبكة متكاملة على أحد أحياء الرياض الكبيرة.

وأنشئ وسم عبر تويتر حمل عنوان ” # انقطاع_الكهرباء_على_القريات حصل على ترند عالمي وذلك بسبب كثرة التغريدات التي تنوعت ما بين ساخرة ومطالبات من المسؤولين لوضع حلول دائمة وليست مؤقتة قصيرة المدى.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *