البرد يجمد مياه الشمالية وجويريد إلى الصفر المئوي


البرد يجمد مياه الشمالية وجويريد إلى الصفر المئوي



جوف - سكاكا:

أدى تمركز موجة سيبريا الباردة التي ضربت المناطق الشمالية أمس إلى انخفاض كبير في درجات الحرارة على المحافظات خاصة في الحدود الشمالية، إذ سجلت محافظة طريف معدلات قياسية لم تصل إليها منذ بداية شتاء هذا العام، بعد أن وصلت فجر أمس إلى درجتين مئويتين تحت الصفر وخمس درجات تحت الصفر في المحسوسة، في حين تجمد الماء في الأنابيب والصنابير ما حال دون وصوله إلى المنازل. واضطر الأهالي إلى تسخين المياه الخارجية للحصول على ماء دافئ قبل خروجهم إلى الدوام في الصباح الباكر. كما ألغت إدارات المدارس في المحافظة الطابور الصباحي خوفا على الطلاب من نزلات البرد.

 

أزمة سباكين
جندت محال السباكة عمالها أمس، بعد أن تكسرت مواسير المياه في عدد من شبكات المياه في بعض المنازل بطريف، إذ أصبح الحصول على عامل السباكة أمرا صعبا جراء زيادة الطلب عليه من الأهالي، وعمله بشكل كبير خارج مقره لفترات طويلة، الأمر الذي أحدث أزمة للبعض في البحث عن سباك، لإصلاح تعطل مولدات المياه، وتسرب الصنابير وتكسرها.
وفي المناطق البرية خارج المحافظة، تجمدت أحواض سقيا المواشي من البرد حتى وقت متأخر من صباح أمس. ورفع الأهالي استعداداتهم للبرد خاصة في ذروته أمس وأول من أمس، حيث ازدحمت محطات الوقود بهم لتعبئة الكيروسين، وسط تخوف من نفاده من المحطات، مع ارتفاع الطلب عليه كونه وسيلة التدفئة الأكثر انتشارا في الشمال. وأوضح مصدر لـ”الوطن” أمس، أن شركة أرامكو زادت مخصصات محطات الوقود والشاحنات من الكيروسين عن معدلها المعتاد، نظرا لارتفاع الطلب عليه في محافظات الحدود الشمالية.

 

برد “جويريد”
شهدت مناطق شمال المملكة فجر أمس تدنيا في درجات الحرارة حيث انخفضت إلى نحو الصفر المئوي، ما تسبب في تكون الصقيع وتجمد المياه على أطراف المدن والأرياف ومنطقة بسيطا الزراعية ومحافظة طبرجل والقريات. وتعد موجة البرد أولى بشائر فصل الشتاء، فيما يطلق عليه سكان البادية برد “جويريد”. وأوضح الخبير النباتي حمدان عجيريف الحسن، أن الصقيع يتشكل قبل المربعانية أيضا، مسببا موجة من البرد، التي تسبق دخول فصل الشتاء، ويطلق عليها “جويريد”، كونها تتسبب في سقوط ما تبقى من أوراق الأشجار، وتجعل الأرض جرداء وعادة ما يكون في بداية ديسمبر.

 

صقيع الشمال
حذر أستاذ المناخ المشارك بقسم الجغرافيا بجامعة القصيم الدكتور عبدالله المسند من موجة برد قادمة خلال منتصف الأسبوع الجاري، يتكون معها الصقيع، وتنخفض درجات الحرارة إلى الصفر المئوي على المناطق الشمالية.
وقال المسند عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: متوقع أن يضرب الصقيع أجزاء من المناطق الشمالية هذا الأسبوع، وعليه دفوا محاصيلكم، والله أعلم. وأضاف أن موجة البرد الأولى ستكون واسعة ومباغتة وممتدة طيلة الأسبوع، خاصة على الشمالية، داعيا في الوقت نفسه إلى تدفئة الأولاد.

 

إجراءات السلامة
قال المتحدث الرسمي للدفاع المدني بمنطقة الجوف المقدم معيش بن نمر الرويلي في بيان صحفي، إنه نظرا لدخول فصل الشتاء على منطقة الجوف وما يصاحبه من انخفاض ملموس لدرجات الحرارة، قد تصل إلى ما دون الصفر المئوية، فإننا نهيب بالإخوة المواطنين والمقيمين الاستعداد والحذر في التعامل مع أجهزة التدفئة المختلفة، التي تعتمد على الكهرباء، وذلك بالتأكد من تلك الأجهزة ومدى مطابقتها للمواصفات والمقاييس، وكذلك التوصيلات الكهربائية وتوافقها مع الأجهزة، وسلامة سخانات المياه والفحص الدوري لها.
أما بالنسبة للوسائل الأخرى كالفحم والحطب والكيروسين، فيجب عمل التهوية المناسبة، والحرص على عدم عبث الأطفال بمسببات الأخطار المختلفة في المنزل.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *