المفتي يرد على رفض إيران إرسال حجاجها هذا العام


المفتي يرد على رفض إيران إرسال حجاجها هذا العام



جوف - الرياض :

رد مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ على رفض إيران التوقيع على ترتيبات الحج لهذا العام، بأن أي سياسة تريد تحويل الحج عن مجراه الصحيح هي سياسة إجرامية وتوجه سيئ يثير الفوضى وينشر الجهل ويفرق المسلمين.

وقال آل الشيخ في حديثه اليوم (الأربعاء) خلال برنامج “ينابيع الفتوى” على إذاعة “نداء الإسلام”: “إن الله تعالى قد خوّل ولاية الحرمين الشريفين لهذه الدولة المباركة المملكة العربية السعودية، ويجب السمع والطاعة لما تقرره من تنظيم ييسر الحج لجميع المسلمين، وعدم رفض سبيل المؤمنين الذي حث الله عليه، ومن شذ شذّ في النار فلا مكان له”.

وأضاف: “لقد كان أهل قريش في جاهليتهم لا يقفون بعرفة، يقولون نحن أهل الحرم نقف بمزدلفة ومنى ولا نأتي عرفة، فأنزل الله (ثم أفيضوا من حيث أفاض الناس واستغفروا الله)، فأمرهم الله أن يسلكوا سبيل المؤمنين مع الناس، فيلتزموا الوقوف بعرفة ويبيتوا بمزدلفة، فيكونوا سواءً في هذا النسك، لا فرق بين قرشي وغيره”.

وتابع: “إن الحج طاعة لله، فالحج شهود منافع، من التحام الكلمة ووحدة الصف واجتماع الرأي والقيام بطاعة الله وتآلف المسلمين وتلاقيهم من أقطار الدنيا يلتقون للتفاهم والتشاور والتعاون على مصالح دينهم ودنياهم”.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *