الجوف حلوة 37 ينعش ليالي الصيف


الجوف حلوة 37 ينعش ليالي الصيف



جوف - سكاكا :

حقق مهرجان الجوف حلوة في نسخته لهذا العام حراكاً سياحياً وأحيا ليالي الصيف بمنطقة الجوف في موقعيه الذي نظم فيها حيث نظم في منتزه الخزامى بسكاكا وبجوار قلعة مارد التاريخية ومسجد عمر بن الخطاب رضي الله عنه.

المهرجان الذي أطلقه فرع هيئة السياحة والتراث الوطني بالجوف في 20 شعبان والذي امتد حتى نهاية الشهر، بمنتزه الخزامى بسكاكا، أوجد للعائلات مكاناً يجمع الترفيه العائلي بترفيه الطفل إضافة لفعاليات أخرى مصاحبة له.

ويختتم المهرجان فعالياته اليوم الأحد مسدلاً الستار على نسخته لهذا العام التي نظمت برعاية الغرفة التجارية الصناعية بالجوف ومجموعة رؤوم إن، تاركاً بصمة واضحة في الترفيه .

وكان بشكل يومي يحف مسرح المهرجان في منتزه الخزامى بسكاكا أعداد كبيرة من الأطفال والسيدات لمتابعة فعاليات المهرجان حتى أصبح المنتزه مقصد للأهالي والمحافظات المجاورة لقضاء ليالي السمر وسط الأجواء العليلة، وقدم المهرجان العديد من العروض الترفيهية والمسابقات والهدايا وامسيات إنشاديه ومشاهد كوميدية، وطوع خشبة مسرحه لاكتشاف مواهب الأطفال بتقديم العروض الاستعراضية واللقاء والنشيد ، كما شارك فيه عدد من المعارض الذي قدمت انجازاتها وخدماتها للزوار .

كما أنعش الحركة السياحية بالمنطقة الأثرية بجوار قلعة مارد بدومة الجندل، والتي شهدت من خلاله متاجر المنتوجات المنسوجة يدوياً والقطع التراثية ودكان مارد الذي يعرض أصنافاً واسعة من المنتجات القديمة ويستعرض أدوات الزراعة المستخدمة قديماً توافد العديد من زوار المهرجان للظفر بفرصة شراء إحدى المنتجات أو الاطلاع على القطع الأثرية القديمة.

ويعرض دكان مارد منتجات تعيد في أذهان الزائرين حقبة زمنية تصحبهم فيها الذكريات لمقاعد الدراسة بعد مشاهدتهم للكتب الدراسية القديمة، إضافة لمنتجات الأغذية المتنوعة والتي يصل تاريخ إنتاج بعضها للعام 1403 هجري، وهدايا الحجاج، وأدوات الوسائط القديمة كأجهزة الراديو والتلفزيون.

فيما استوقفت القطع الأثرية القديمة والمستخدمة في الزراعة وانتاج التمور كبار السن من الزوار مستذكرين طرق العناية الزراعية القديمة بالمنتجات والمحاصيل والتي عاصر بعضهم استخدام تلك الأدوات، كما تزين أطفال المهرجان بالملبوسات الشعبية للأطفال من الجنسين في مواكبة من الأهالي للفعاليات التي تقام بالمنطقة الأثرية.

وفتح مهرجان الجوف حلوة الباب للأسر المنتجة لتسويق انتاجهن من المأكولات الشعبية والحلويات، واللاتي يتمكنّ يومياً من تسويق كامل الانتاج حيث تعمد بعض المنتجات للمأكولات الشعبية لإنهاء بيع المعروض يومياً في وقت مبكر بعد فراغ كامل الكمية، مستهدفين بذلك العائلات المتواجدة في منتزه الخزامى وفي المنطقة الأثرية بدومة الجندل، سيما وأن الطلب يكثر على المأكولات الشعبية كالجريش والمرقوق والقرصان وخبز الصاج إضافة للمأكولات المتنوعة المعروضة.

وبين مدير فرع هيئة السياحة والتراث الوطني بالإنابة الاستاذ ياسر العلي أن المهرجان حقق نجاح بجذب الجمهور واثراء ليتلي الصيف غي فترة يفضل الكثير من الأهالي قضاءها بالمنطقة قبل شهر رمضان، وقدم شكره لكافة القطاعات الحكومية المشاركة في إنجاح وإثراء فعاليات المهرجان والداعمين .

الجوف حلوة  (1) الجوف حلوة  (2) الجوف حلوة  (3) الجوف حلوة  (4) الجوف حلوة  (5) الجوف حلوة  (6) الجوف حلوة  (7) الجوف حلوة  (8) الجوف حلوة  (9) الجوف حلوة  (10) الجوف حلوة  (11) الجوف حلوة  (12) الجوف حلوة  (13) الجوف حلوة  (14) الجوف حلوة  (15) الجوف حلوة  (16)


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *