ملتقى شهري لتداول القطع التراثية بالجوف


ملتقى شهري لتداول القطع التراثية بالجوف



عبدالرحمن البراهيم - جوف - صوير :

قادت جهود ذاتية نظمها أحد المهتمين بالقطع الاثرية بمنطقة الجوف لتنظيم ملتقى شهري يتم من خلاله تداول القطع التراثية والمقتنيات في مزادٍ مفتوح يرتاده مهتمون من مناطق المملكة ودول الخليج العربي.
وكشف منظم المزاد محمد بن عبدالله الرويلي أن الملتقى يعقد يوم 26 من كل شهرٍ هجري منذ خمسة أعوام بمحافظة صوير شمال سكاكا والهادف للمحافظة على القطع التراثية وإتاحة المجال لعرضها للبيع أو التعرف عليها، فيما يسعى بعض الحضور لاقتناء القطع النادرة أو عرض مجموعات منها.
وأشار الرويلي إلى أن المزاد تراثي وليس أثري ومن أهدافه المحافظة على القطع والاستفادة منها بمتاحف خاصة يملكها معظم رواد الملتقى شهرياً.
وعن القطع التراثية يتم عرض وتداول الحلي النسائية والأجهزة القديمة مثل التلفاز والهاتف وكاميرات التصوير وأجهزة الراديو، وصولاً لعرض السيارات القديمة والتي يصل عمر بعضها لأربعة عقود وتكون صالحة للاستخدام إضافةً للأحجار والحيوانات المتحجرة والسيوف والمخطوطات.
المزاد يشارك فيه عدد من هواة جمع القطع الأثرية وملاك المتاحف الخاصة والراغبين إضفاء لمساتٍ تراثية على المجالس الشعبية.
وعن جيل الشباب أوضح منظم المزاد محمد عبدالله الرويلي أنهُ يفد إليه جموعاً من الشباب والطلاب بشكل دوري للتعرف على القطع والمقتنيات المتداولة فيه، مشيراً إلى أن المزاد أصبح نقطة التقاءٍ للمهتمين وساهم في صنع حركة اقتصادية والصعود بقيمة المقتنيات التراثية مادياً ومعنوياً.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *