تدشين برنامج سفراء الأمل بنادي الفنار الموسمي بسكاكا


تدشين برنامج سفراء الأمل بنادي الفنار الموسمي بسكاكا



جوف - سكاكا :

دشنت وكيل وزارة التعليم للتعليم الدكتورة هيا بنت عبدالعزيز العواد انطلاقة برنامج “سفراء الأمل” على مستوى المملكة في نادي الفنار الموسمي في مدرسة التاسعة الثانوية بمدينة سكاكا.

وأبدت العواد سعادتها بعد تجولها في معرض نفذته منسوبات أندية الحي بمنطقة الجوف وبمشاركة طالبات من جامعة الجوف، لوجود “سفيرات الأمل” الطالبات في مدارس إدارة تعليم محافظة صبيا، مؤكده أهمية رفع الحس الوطني والاستشعار بما يقدمه ولاة الأمر للحفاظ على أمن وسلامة الجميع.

من جانبها، رحبت مساعدة المدير العام للشؤون التعليمية الدكتورة جميلة بنت كسّاب الشايع بالعواد وقالت إن البرنامج يمثل دعامة قوية للشعب السعودي عامة ورجال الأمن وأسرهم خاصة.

وذكرت أن ترسيخ الهوية الوطنية يعتبر ذخيرة أساسية لتصنيع مشاعر الاعتزاز لهذا الوطن المعطاء، معتبرة البرنامج دليل على أهمية دور التعليم وتفاعله مع قضايا الوطن، ولذلك بذلت الوزارة الجهود لضمان تطبيق أمثل للمشروع وتحقيق أهدافه وتوفير الإمكانيات المادية والبشرية وتذليل العقبات.

واحتوى الحفل الذي اقيم بهذه المناسبة وقدمته الأستاذة حنان الريس على كلمة ترحيبية قدمتها الأستاذة فخريه الفهاد وقصائد شعرية للأستاذة ملاك الخالدي والأستاذة دلال السالم تمجد بطولات شهداء الوطن، وتعبر عن حب الوطن وقادته.

كما ألقت ريم السهيان ابنة الشهيد عبدالله السهيان كلمة دعت فيها سفيرات الأمل لنشر اعتزاز أبناء الشهداء بذويهم، وانهن سفيرات العزّ والأمل، وبعدها جلسة حوارية للأستاذة جليلة المسعر بمشاركة الطالبات بعنوان “كيف نحقق رؤية السعودية”، كما نفذت الفنانة التشكيلية ابتسام السليمان لوحة فنية بعنوان “جدارية الوطن”.

كما ألقت طالبات “سفيرات الأمل” قصيدة من “الحزم إلى الأمل”، وحملت الكثير من مشاعر أبناء الشهداء وأبناء الجنود الأبطال المشاركين في الذود عن حمى الوطن.

واختتم الحفل بتكريم العواد سفيرات الأمل ومشرفتهن من إدارة التعليم بمحافظة صبيا الأستاذة مريم بنت سليمان الفيفي.

إلى ذلك، رحب المدير العام للتعليم بمنطقة الجوف المكلف الأستاذ فواز بن صالح جعفر السالم بالدكتورة هيا العواد وبطلاب وطالبات سفراء الأمل من أبناء جنودنا البواسل.

وقال السالم إن الإدارة عملت جاهدة لتحقيق الهدف من البرنامج ورفع الحس الوطني لدى الطلاب من المشاركة المعنوية فيما بينهم وتعريف أبنائنا من طلاب الجوف على جهود جنودنا على الحدود لتحقيق الأمن للجميع.

يذكر أن وزارة التعليم أطلقت مبادرة “سفراء الحزم” العام الماضي، ويأتي هذا العام بمسمى “سفراء الأمل” وتحت شعار “من الحزم إلى الأمل”، بهدف تعزيز قيم الولاء للمملكة والانتماء للوطن وتقوية أواصر اللحمة الوطنية في نفوس الطلاب والطالبات، حيث يعبر فيها أبناء وبنات جنودنا البواسل عن مشاعرهم وتجاربهم، وفخرهم بآبائهم الذين بذلوا أرواحهم لحماية الوطن.

حيث استقبلت لجنة “سفراء الحزم” في الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الجوف، 10 طلاب وطالبات من أبناء الشهداء والمرابطين في الحد الجنوبي ويدرسون في المدارس التابعة لإدارة التعليم بمحافظة صبيا.

وأعدت الإدارة برنامجاً سياحياً وترفيهياً وثقافياً متكاملاً للطلاب والطالبات والمشرفين المرافقين لهم، يشمل زيارة عدد من المواقع السياحية والأثرية في منطقة الجوف، إضافة إلى زيارة أندية الحي وأسر الشهداء من أبناء منطقة الجوف الذين استشهدوا في الدفاع عن الوطن في الحد الجنوبي.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *