كهرباء الجوف الأسوأ انقطاعا بالمملكة


كهرباء الجوف الأسوأ انقطاعا بالمملكة



جوف - سكاكا :

بلغ مؤشر معدل مدة الانقطاع الكهربائي 260 دقيقة لكل مشترك في السنة، بينما الحد المستهدف حسب خطة هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج أقل من 150 دقيقة لكل مشترك، وذلك وفقا لمؤشر الانقطاعات الكهربائية للشركة السعودية للكهرباء خلال 2015 , وفق تقرير نشرته صحيفة مكة .
وكان أداء إدارة كهرباء الجوف الأسوأ بين إدارات الكهرباء في المملكة، حيث بلغ معدل مدة الانقطاعات نحو 702 دقيقة لكل مشترك في السنة، تلتها إدارة كهرباء جازان بمعدل مدة انقطاعات بلغت 676 دقيقة، ثم إدارة كهرباء عسير بـ 547 دقيقة لكل مشترك في السنة.
في المقابل حققت إدارة كهرباء الدمام الأداء الأفضل فيما يخص معدل مدة الانقطاع الكهربائي، إذ بلغ معدل مدة الانقطاع 70 دقيقة، وتلتها إدارة كهرباء جدة بــ 119 دقيقة، ثم إدارة كهرباء مدينة الرياض بـ 141 دقيقة.

وأظهرت نتائج مؤشرات أداء صناعة الكهرباء للعام 2015، الذي أعلنت عنه الهيئة أمس، تحسنا ملحوظا في عملية إيصال الخدمة للمشتركين الجدد، حيث بلغ معدل مدة انتظار إيصال الخدمة الكهربائية للمنشآت الجديدة 36 يوم عمل بانخفاض 26% مقارنة بعام 2014.

ووفق بيان هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج، سجلت إدارتا كهرباء حائل والمدينة المنورة أفضل أداء، حيث بلغ معدل مدة انتظار إيصال الخدمة 18 يوم عمل لكل منهما، وجاء معدل مدة الانتظار في إدارة كهرباء جازان كأسوأ أداء لهذا المعدل بـ 93 يوم عمل تليها إدارة كهرباء الطائف بـ 63 يوم عمل.

وأشار البيان إلى أن الهيئة اعتمدت مؤشرات أداء صناعة الكهرباء للعام 2015 م، بعد استلامها للبيانات المطلوبة حسب النماذج والإجراءات المقرة لهذا الغرض من جميع المرخص لهم بتقديم خدمات الكهرباء، وتلتها زيارات من قبل المختصين في الهيئة لمجموعة من المواقع لتدقيق العمليات والإجراءات ذات العلاقة بدقة البيانات وصحة المعلومات المطلوبة لحساب مؤشرات الأداء والتأكد من استيفائها للمتطلبات الإجرائية والتنظيمية.

6.3 معدل الانقطاع لكل مشترك

وفي مؤشر معدل عدد الانقطاعات وصل معدل تكرار الانقطاع الكهربائي على مستوى المملكة 6.3 انقطاع لكل مشترك في السنة بينما تحدد المعايير المعتمدة ألا يتجاوز المعدل انقطاعين لكل مشترك في السنة.

ويتضح بأن مستوى الأداء ما زال بعيداً عن الهدف المطلوب، ولكن الشركة السعودية للكهرباء تنفذ في الفترة الحالية عدداً من المشاريع والمبادرات والخطط للارتقاء بالأداء والوصول إلى المستويات المأمولة.

وجاءت نتائج مؤشر معدل تكرار الانقطاع الكهربائي فقد حققت إدارة كهرباء الدمام أفضل أداء بين إدارات الكهرباء ببلوغها 1.1 انقطاع لكل مشترك خلال السنة الواحدة، تلتها إدارة كهرباء مدينة الرياض بـ 1.7 انقطاع، وثم إدارة كهرباء الأحساء 2.4 انقطاع، وفي الجانب الأسوأ فقد بلغت إدارة كهرباء جازان 26 انقطاعا فعسير بــ 22 انقطاعا وحائل 12 انقطاعا لكل مشترك في السنة.

ويعزى السبب في تدني أداء إدارة كهرباء الجوف إلى الأعطال في نشاطي التوليد والنقل، وبدورها تعتزم الهيئة البدء بإجراء دراسة استقرار وأمن الإمداد للنظام الكهربائي في المنطقة الشمالية لمعرفة الأسباب الجذرية والحلول لها.

كما كان الظروف الجوية وطول خطوط الشبكة الهوائية وطبيعة المنطقة الجغرافية في منطقتي عسير وجازان عاملا ملحوظا في انخفاض أدائهما.

72 % معامل جاهزية مؤسسة التحلية

وتراقب هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج في «مجال نشاط التوليد» سبعة مؤشرات لهذا النشاط ومن أهمها معامل جاهزية وحدات التوليد لتلبية الطلب على الطاقة الكهربائية وكفاءة تشغيلها، حيث بلغ معامل الجاهزية للمؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة 72% ، و86 % لشركة مرافق المياه والكهرباء بالجبيل وينبع، أما الشركة السعودية للكهرباء فقد بلغ 88%، ووصل هذا المؤشر 94% لشركة أرامكو السعودية، بينما حددت الهيئة هدفا لهذا المؤشر يبلغ 85%.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *