أوردت صحيفة “واشنطن بوست” أمس الأول أن الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترمب أسس ثماني شركات في السعودية ترتبط بإمبراطوريته الفندقية في أغسطس 2015، بعد فترة وجيزة من إعلانه ترشحه لرئاسة الولايات المتحدة. وأضافت أن إحدى الشركات تحمل اسم تي إتش سي جدة هوتيل، فيما تسمى أخرى دي تي (دونالد ترمب) للخدمات الفنية. ونسبت “واشنطن بوست” معلوماتها إلى نماذج إفصاح مالي تخص الرئيس المنتخب. ودأب ترمب على تسمية شركاته باسم المدينة التي يختار العمل فيها. وأضافت أنه عند تقديم ترمب نماذج إفصاحه المالي للسلطات الأمريكية في مايو 2016 كانت أربع من تلك الشركات التي يرأس ترمب مجالس إداراتها ناشطة. وكان ترمب أبلغ شبكة “فوكس نيوز” في يناير 2016 بأنه يرغب “في حماية السعودية”.