بعد البراءة ..مبارك يطلب زيارة السعودية


بعد البراءة ..مبارك يطلب زيارة السعودية



جوف - الرياض :

أفادت مصادر مقربة من الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك، أنه أبلغ السلطات السعودية باعتزامه السفر إلى الرياض للمكوث فيها فترة زمنية مؤقتة وتأدية فريضة الحج أيضا، عقب حكم القضاء بتبرئته من تهم قتل متظاهري ثورة الخامس والعشرين من يناير 2011.

وأكدت المصادر أن “مبارك” أجرى اتصالات مع مسؤولين سعوديين (لم تسمهم)، لإبداء رغبته بالسفر إليها، لافتةً إلى أن رغبة مبارك لقيت ترحيبًا ووعدا بتقديم أي تسهيلات خلال الفترة التي سيقيم فيها الرئيس الأسبق.

وأضافت المصادر أن الرئيس المصري الأسبق تلقى عرضًا من جهة ما، بتوفير طائرة تنقله في الذهاب والعودة برفقة أسرته؛ لكنه فضّل أن يتنقل على نفقته الخاصة، وهو الطلب الذي نقله نجلاه، علاء وجمال، إلى المسؤولين في الرياض خلال الأيام الماضية، مطالبين فقط بتسهيلات في الانتقالات الداخلية وأماكن الإقامة، وفقا لصحيفة “الأخبار” اللبنانية.

وكان مبارك أعلن اعتزامه مغادرة المستشفى الذي قضى فيه السنوات الماضية، منذ خضوعه للمحاكمة في أعقاب ثورة الخامس والعشرين من يناير التي أجبرته على التنحي عن الحكم، ومن ثم العودة إلى منزله المجاور لقصر الاتحادية الحالي خلال الأيام المقبلة، علمًا بأن جمال وعلاء خرجا من السجن قبل أشهر عدة بعد براءتهما في معظم القضايا، باستثناء قضية القصور الرئاسية التي تم احتساب فترة حبسهما لثلاثة أعوام، كعقوبة لهما.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *