مدير جامعة الجوف يرعى انطلاق فعاليات المؤتمر العلمي لعلم السطوح و تطبيقاته


مدير جامعة الجوف يرعى انطلاق فعاليات المؤتمر العلمي لعلم السطوح و تطبيقاته



جوف - سكاكا :

برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن بدر بن عبد العزيز أمير منطقة الجوف انطلقت فعاليات المؤتمر العلمي في علم السطوح و تطبيقاته،  والذي يشارك به العديد من الباحثين والباحثات من مختلف مناطق المملكة .
 
 وبدأت فعاليات المؤتمر بحفل بحضور معالي الأستاذ الدكتور إسماعيل بن محمد البشري، مدير جامعة الجوف نيابة عن صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن بدر بن عبد العزيز ، بتلاوة من الذكر الحكيم، تلاه عرض مرئي عن الجامعة وعن كلية العلوم.
 
  ثم كلمة سعادة الدكتور مساعد الحميمص عميد كلية العلوم ورئيس اللجنة التنظيمية للمؤتمر والتي رحب بها بالحضور اصالة عنه ونيابة عن زملائه العاملين بلجان المؤتمر وقال ” يأتي هذا المؤتمر ليضم نخبة من الباحثين والباحثات في تخصصات مختلفة يجمعهم سطح واحد ، يستعرضون فيه أوراق علمية ويناقشون ابحاثاً تطبيقية ويتبادلون فيه الآراء العلمية والخبرات العملية “
 
         وذكر انه شارك بهذا المؤتمر 41 باحثاً وباحثه من سبع جامعات مختلفة اضافة الى مشاركة واحد من شركة سابك ، منها 19 مشاركة القاء شفهياً و22 ملصقاً علمياً جرى تحكيمها عبر مختصين في لجان علمية .
 
         ثم اتبعت بكلمة سعادة الأستاذ الدكتور نجم الحصيني، وكيل الجامعة للدراسات العليا و البحوث حيث قال ” انه من دواعي الفخر أن تعقد كلية العلوم في جامعتنا هذا مؤتمر جديد في مجال علم السطوح والذي لا يزيد عمر هذا العلم عن 10 سنوات وهذا يدل على حرص الجامعة على مواكبة التطورات العلمية كونها اقامت أكثر من 13 مؤتمر في غضون 3 سنوات بمعدل 4 مؤتمرات في السنة شملت : اللغة العربية والشريعة والتربية والطب وطب الأسنان  والعلوم والتاريخ والجغرافيا بالإضافة الى استضافة الجمعيات العلمية .
 
 وتعليقا على دور الجامعة في دعم البحوث العلمية قال : ” لم يقتصر دعم الجامعة البحث العلمي على إقامة المؤتمرات فقد اقامت الملتقى السنوي للباحثين  وتأمين مصادر المعلومات ودعم المشاريع البحثية وجواز التميز” .
 
 وأختتم كلمته بالشكر لخادم الحرمين الشريفين وولي عهده وولي العهد وأمير المنطقة على دعهم المجال البحثي ولمعالي وزير التعليم على موافقته على اقامة المؤتمرات ولمعالي مدير الجامعة على حرصه ودعمه الكامل للبحث العلمي وللمشاركين والمشاركات .
 
 تلى ذلك كلمة المشاركين للأستاذ الدكتور عبد الله محمد عسيري رحب فيها بالحضور وذكر بأن هذا المحفل ينطلق بآمال وطموحات كبيرة تتماشى مع آمال وطموحات قيادة المملكة العربية السعودية ودعم وأشراف من وزير التعليم في خدمة القضايا العلمية المختلفة ويسهم في إحداث تفاعلات جوهرية في جميع المجالات المتعلقة باختصاصاته.
 
 وان العالم اليوم يمر بمرحلة غير مسبوقة في مجالات العلوم والتقنية فقد تهيأت فرص التواصل والتكامل بين العلماء والمختصين وأتيح لهم وبشكل غير مسبوق الموارد المعلوماتية والدعم المادي وهذه الفرصة تمنح الباحثين والباحثات امكانية فريدة لتنفيذ ابحاث علمية تؤدي الى اكتشافات هامه تساهم في حل مشاكل مجتمعنا والانطلاق نحو حياة أفضل .
 
وفي ختام كلمته شكر اللجنة المنظمة للمؤتمر على جهودهم وحسن تنظيمهم لهذه الفعالية العلمية .
 
         في نهاية الحفل، تم تكريم الرعاة و الجهات التي ساهمت في دعم المؤتمر . بعد ذلك، قام معالي مدير الجامعة، وصحبه الكرام بتفقد البوسترات (عروض الملصقات) والمعروضة أمام مسرح كلية العلوم، وناقش مشاركي تلك الملصقات في مخرجات تلك الأبحاث.
 
       وقد شهد الحفل حضور العديد من مدراء ومسؤولي الدوائر الحكومية بالمنطقة .

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *