الجديع والجروان يفوزان بجائزة غرفة الجوف للتميز الإعلامي


الجديع والجروان يفوزان بجائزة غرفة الجوف للتميز الإعلامي



جوف - سكاكا :

كرمت الغرفة التجارية الصناعية بمنطقة الجوف بالتعاون مع ملتقى إعلاميي الجوف الفائزين بجائزة الغرفة للتميز الإعلامي مساء يوم أمس الاثنين في حفل أقيم برعاية وحضور رئيس مجلس الإدارة الدكتور حمدان بن عبدالله السمرين ورئيس ملتقى إعلاميي الجوف الأستاذ عبدالعزيز بن عبدالواحد الحموان .

وبدأ الحفل بالقران الكريم تلاه كلمة رئيس الملتقى رحب فيها بالحضور وقال يتجدد اللقاء بكم في هذا العام استمراراً للجهود التي يبذلها الملتقى من أجل تحفيز الإعلاميين للتنافس على تقديم مزيداً من الأعمال المتميزة عن منطقتنا العزيزة، من خلال أقلامهم النيرة وصفحات صحفهم الورقية والإلكترونية , وأكد انه منذ تأسيس ملتقى إعلاميي الجوف واعتماد مجلس إدارته من قبل صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن بدر بن عبد العزيز أمير منطقة الجوف ” حفظه الله ” ونحن نسعى جاهدين للعمل على تحقيق تطلعات الزملاء الإعلاميين للارتقاء بالعمل الإعلامي في المنطقة رغم ما واجهنا من عقبات نعمل مع جهات عدة لتذليلها، وقد عمل الملتقى خلال الفترة الماضية على اعتماد اللائحة التنظيمي مشتملة على الكثير من الجوانب التي من شأنها تسهيل مهام عمله إن شاء الله، وتم فتح حساب رسمي لدى البنك الأهلي التجاري يتم من خلالها إدارة حسابات الملتقى واستقبال الدعم ومبالغ العضوية وجميع ما يتعلق بالأمور المالية الخاصة بالملتقى .

أستمر الملتقى باستضافة العديد من المسؤلين في المنطقة في لقاءات مفتوحة مع الإعلاميين والمواطنين، كان يغلب عليها طابع الشفافية والوضوح , وتم اعتماد عقد ” ملتقى التنمية الإعلامي ” على مستوى الوطن سيعقد إن شاء الله مطلع العام القادم بالتعاون مع جامعة الجوف والذي كان مقرر له هذا العام ولكن لم تسمح الظروف بذلك فكل الشكر والتقدير لجامعتنا على هذا التعاون الغير مستغرب من قيادتها ممثله بمعالي مديرها الدكتور إسماعيل البشري الذي رحب بكل عمل من شأنها خدمة المنطقة وأهلها.

وأصبح بإمكان من يرغب الانضمام لعضوية الملتقى من خلال الفئات الثلاثة للعضوية بعد تسديد قيمة الاشتراك في حساب الملتقى والحصول على بطاقة عضوية تمنحه التمتع بالعروض التي أبرمها الملتقى مع عدد من القطاع الخاص من المراكز الطبية والفندقية والخدمية في المنطقة ومحافظاتها وخارج المنطقة أيضاً لتقديم عروض تصل إلى ٥٠ ٪‏ للإعلاميين والإعلاميات وفق أليه تم الاتفاق عليها معهم.

وفي احتفاليتنا هذا المساء نقطف ثمار جهود الزملاء والزميلات خلال العام 2016م  من خلال “جائزة الغرفة التجارية للتميز الإعلامي” التي أطلقها الملتقى بالتعاون مع الغرفة التجارية الصناعية بمنطقة الجوف على مستوى المنطقة، حيث لاقت استحسان وإشادة الإعلاميين والإعلاميات من داخل وخارج المنطقة، واسمحوا لي أن أقدم خالص الشكر والعرفان لمجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بمنطقة الجوف بجميع أعضائه ممثلاً برئيس المجلس أخي الدكتور حمدان بن عبد الله السمرين الذي تابع معنا وبشكل مستمر مراحل الدعم والمساندة، ولا نستغرب منهم ذلك فمبادرات هذا المجلس متعددة وإدارته طموحه مع مجتمعنا الجوفي العزيز.

من جهته أكد رئيس مجلس الغرفة أن هذه الجائزة تأتي من استشعار الغرفة دورها الاجتماعي بدعم أبناء المنطقة بشتى المجالات مقدماً شكره لملتقى إعلاميي الجوف لجهودهم في الجائزة , وأكد على حرص مجلس الغرفة على دعم أبناء المنطقة وبناتها بشتى المجالات , وقال أني سعيد لرؤية الكثير من الوجوه الجديدة التي تزيد كل عام وهذا بإذن الله سينعكس على المنطقة إيجابياً التي تحتاج للمزيد من الجهود الإعلامية .

بعدها عرض فلم وثائقي عن ملتقى إعلاميي الجوف والأنشطة التي قام بها خلال العام الماضي , ثم تم تكريم عدد من الجهات والأشخاص الذي تميزوا خلال العام الماضي , حيث كرم مدير عام قناة شمالية الأستاذ محمد السياط , ورئيس اللجنة الإعلامية في مهرجان الزيتون الأستاذ تيسير العيد , وكرم رئيس اللجنة الإعلامية بمهرجان التمور الأستاذ محمد الحسن , والإعلامي ظافر القحطاني , وصحيفة الجوف الآن , والإعلامي جزاع النماصي , وتلفزيون الجوف , ورؤساء لجان الجائزة وهم رئيس جائزة المقال الأستاذ فارس الروضان ورئيس لجنة الصحافة الإستقصائية الأستاذ أحمد الرويلي ورئيس لجنة جائزة الحوار الأستاذ سامي الخليفة ورئيس لجنة التصوير الأستاذ سلطان الزيد .

ثم أعلن الفائزين بالجائزة في مسار الصحافة الإستقصائية الصحفية حورية الجديع ومقدار الجائزة 10 آلاف ريال , وفي مسار التصوير المصور أحمد الجروان ومقدار الجائزة 10 آلاف ريال , فيما تم حجب جائزة المقال والحوار لعدم وجود مشاركات تستوفي الشروط , وفي نهاية الحفل قدم الأستاذ عبدالعزيز الحموان درعاً تذكارياً والعضوية الشرفية لراعي الحفل الدكتور حمدان السمرين .


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *