حارة الطيبين في البطولة البحرية الخليجية بدومة الجندل


حارة الطيبين في البطولة البحرية الخليجية بدومة الجندل



جوف - دومة الجندل:

يعيش زوار بطولة الدبابات البحرية الخليجية بدومة الجندل والتي تنظمها بلدية دومة الجندل على البحيرة , حياة حارة الطيبين القديمة التي رحلت قبل مئات السنين وسط عدد من الفعاليات التي تعيد هذه الحارة للواجهة بحديقة البحيرة .
ويجد زوار البطولة ملامح الحارة القديمة عند التقائهم بمجموعة من بيوت الشعر متجاورة بالموقع يحفها جلسات تراثية بألوان الماضي العريق , وفي مقدمة الحي مجموعة من السيارات الكلاسكية التي يتم عرضها بالموقع .
ويوجد ضمن الحي المطبخ الشعبي الذي يقدم المأكولات الشعبية من الجريش والقرصان والمرقوق , ويقدم الشاي والقهوة والتمر للحضور , وذكر المشرف على المطبخ يوسف الصالح الحمدان أن المطبخ عبارة بيت شعر وأكثر من ٢٥ جلسة شعبية حيث تقدم فيها المأكولات الشعبية , والقهوة والشاي والتمر بأسعار مناسبة , وأشار إلى أنه يتم طهي المأكولات الشعبية أمام الزوار على النار بحطب الغضى ليشاهد الجميع طريقة إعداد الطعام بالحارة القديمة وخاصة الأطفال.
كما يوجد بقالة الطيبين ويقول صاحبها نايف القعيد أن البقالة تضم عدد كبير من المنتجات القديمة يحصل عليها بطرقه الخاصة , وتجد هذه المنتجات إقبال من الزوار خاصة كبار السن , ويشارك متحف النويصر والذي يقدم أدوات مكتبية قديمة للبيع , كما يقدم تحف ومعروضات تراثية تعود لحقب قديمة , كما تضم الحارة بيوت الشعر التي تقدم الضيافة للحضور من الشاي والقهوة وتمر حلوة الجوف .
يقول محمد العنزي أحد كبار السن زوار البطولة أنه أستمتع كثيرا بأجواء الحارة ووجد في بقالة الطيبين منتجات لم يشاهدها منذ عشرات السنين عندما كان طفلاً , ويقول خالد متعب أن أستعاد ذكريات طهي الولائم والأعراس في ساحات الحي قديما عندما زار المطبخ الشعبي ضمن فعاليات البطولة , وقال أن الأجواء رائعة جدا في تنظيم هذه الفعاليات .
من جهته أكد رئيس بلدية دومة الجندل المهندس فهد المغرق أن البلدية حرصت على إقامة فعاليات ومعارض مصاحبة تعمل على جذب الحضور واستمتاعهم , مشيراً للحضور اللافت لهذه البطولة التي خلطت بين الماضي والحاضر حيث يقف بيت الشعر بجوار ممر الفن , وتقف السيارات الكلاسكية بجوار التحف والأشجار الخشبية في حديقة تشكيلية شكلتها البلدية مزجت بين عبق الماضي ورعة الحاضر بمشاركة أبناء وبنات المنطقة .


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *