وكيل إمارة الجوف يتقدم المصلين في صلاة الاستسقاء


وكيل إمارة الجوف يتقدم المصلين في صلاة الاستسقاء



جوف - عبدالعزيز الحموان :

أدى جموع المصلون في الجوف اليوم صلاة الاستسقاء يتقدمهم وكيل الإمارة الدكتور حامد بن مالح الشمري بجامع خادم الحرمين الشريفين بمدينة سكاكا وقد أم المصلين مدير عام الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بمنطقة الجوف الشيخ عبيد بن عبدالله الجلال.

وفي بداية الخطبة ذكر الشيخ الجلال المصلين بالغاية العظمى والمهمة الكبرى التي من أجلها خلق الناس وهي عبادة الله جل وعلا وطاعته والإقبال عليه كما قال سبحانه ( وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون ) ، محذراً من الغفلة عن سر هذا الخلق في هذه الحياة وأن لا تغرهم الحياة الدنيا ومغرياتها وملذاتها عن سر خلقهم .

وبين مدير عام الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بمنطقة الجوف النعم التي نرفل فيه من خيرات وأرزاق تستوجب طاعة الله والتقرب إليه وأن تكون هذه النعم عونا لنا على طاعة الله وعبادته ، فالبلاء لاينزل إلا بذنوب العباد وتقصيرهم وإعراضهم عن ربهم كما قال سبحانه ( وما أصابكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم ويعفوا عن كثير ) .

وذكر الشيخ عبيد خلال خطبته بنعمة الماء فهو أصل الحياة كما قال تعالى ( وجعلنا من الماء كل شيء حي ) ، وأن اجتمع الإنس والجن على أن يأتوا به لما استطاعوا إلا بأذن الله ، وحين يغفل الناس عن ربهم تنقص الأرزاق وتقل الخيرات وتمسك السماء قطرها بأمر ربها ليعود الناس لربهم ويتذكروا حاجتهم إليه ، مذكراً الجميع بفضل الإيمان والتقوى وبالتقوى تتنزل البركات ، كما حث الناس على التوبة النصوح والإكثار من الاستغفار والدعاء والتضرع لله سبحانه وتعالى بالعبادة وإظهار الحاجة ولافتقار لرحمته عز وجل.

داعياً الله عز وجل في ختام خطبته أن يغيث البلاد والعباد وأن يسقي الزرع والحرث وأن ينزل المطر رحمة بعبادة إنه سميع مجيب .

وقد أدى المصلون صلاة الاستسقاء في محافظات ومراكز ومدارس منطقة الجوف وابتهل الجميع لله جل وعلا أن ينزل الغيث وأن يرحم العباد والبلاد.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *